توتال تعزز موقعها الاستكشافي في موريتانيا
السبت, 15 ديسمبر 2018 14:38

altوقعت شركة توتال الفرنسية ووزارة البترول والطاقة والمعادن في موريتانيا اتفاقا يمنح شركة توتال عقدين جديدين للتنقيب والانتاج في القطاعين C15 و C31 ، مساحتهما 14.175 كيلو متر مربع. 

ووفقًا لشروط العقد ، ستقوم شركة توتال بتشغيل هتين الكتلتين بفوائد بنسبة 90٪ إلى جانب الشركة الموريتانية للمحروقات و الأملاك المعدنية التي تملك نسبة 10٪ المتبقية.

و إلى جانب مشاركتها في الكتل C7 و C9 و C18 ، فإن منح هذه الكتل الجديدة يعزز موقع توتال في حوض الهايدروكربونات البعيدة عن الشاطئ في موريتانيا.

و في هذا الإطار قال رئيس قطاع الاستكشاف و الانتاج في شركة توتال ان هذا الاتفاق سيساهم في تنفيذ استراتيجية توتال التي تهدف إلى استكشاف الأحواض النفطية غير المستكشفة، مضيفا ان إضافة هذه الكتل الجديدة إلى مواقع شركته يدل على التزامهم بتطوير قطاع النفط في موريتانيا وسيعزز من وجود شركتهم في غرب إفريقيا.

و تعتبر موريتانيا و السنغال و ساحل العاج من الدول الأساسية التي تعمل فيهم شركة توتال ، و مع ذلك يعتبر حوض موريتانيا أحد أكثر المناطق الواعدة، وفقا لبرنامج التنقيب التي تضعه الشركة، حيث تخطط لحفر بئر في المقطع C9 في عام 2019.

و كانت الحكومة الموريتانية قد أعلنت في وقت سابق ان شركة توتال تخطط لحفر بئرين للاستكشاف بحلول 2019،و ذلك عقب مقابلة جرت بين الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز و الرئيس المدير العام للشركة باتريك بوياني في مدينة نواذيبو.