من خطط لاغتيال أردوغان.. غولن أم إسرائيل؟
الثلاثاء, 22 مايو 2018 02:35

تواصل الاستخبارات التركية عملية التحري بشأن بلاغات تلقتها من مصادر مختلفة عن محاولة اغتيال الرئيس رجب طيب أردوغان خلال زيارته دول البلقان، في حين يواصل الرئيس نشاطات زيارته إلى البوسنة اليوم الأحد.

وتلقت الاستخبارات بلاغات من أتراك يعيشون في مقدونيا عن أنباء تفيد بمخطط لمحاولة اغتيال أردوغان، كما أبلغت أجهزة استخبارات غربية نظيرتها التركية بمعلومات عن "استعداد مجموعة تركية لتنفيذ عملية اغتيال ضد الرئيس".

ولم تتمكن الأجهزة الاستخباراتية من تحديد المكان والتوقيت الذي يتم التخطيط فيه لاغتيال الرئيس، إلا أنها حصلت على معلومة تفيد بأن شخصين من المجموعة التي تخطط للاغتيال ينتميان إلى جماعة المعارض فتح الله غولن، بحسب صحيفة يني شفق التركية.

وتحدث موقع الصحيفة عن وجود علاقة لإسرائيل بمخطط الاغتيال، بحسب تحريات الاستخبارات التركية، مضيفة أن إسرائيل أرسلت قتلة لتنفيذ العملية.

ونقلت الصحيفة عن موقع التحليلات الإخبارية العسكرية "فيتيرانس توداي" أن الإدارة الأميركية تعتقد أنها لا تستطيع مهاجمة إيران دون قتل أردوغان أولا، وأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيضطر للتراجع عن دعم رئيس النظام السوري بشار الأسد والتوقف عن بيع السلاح لإيران حين لا يكون أردوغان بجانبه.