مقالات
العلم و النشيد .. و الشهداء / بشير ولد بياده (تدوينة)
الجمعة, 21 أكتوبر 2016 17:06

altيا من كُنتُم تدسُّون صُواع "المأمورية الثالثة" في رحل المقاومة ، كيْما يتسنى لكم رفع عصا الإفتراء التي تتوكّؤون عليها ، لتهشُّوا بها على قوافل الشك و التشكيك !!

العبوا غيرها ...

فموريتانيا اليوم التي تخطو بخطوات ثابتة نحو التصالح مع تاريخها ، قطعت الطريق أمامكم بتمزيق "قميص" المادة الدستورية المتعلقة بعدد المأموريات الرئاسية ..

التفاصيل
هل ستستوعب المعارضة..؟ وهل ستفهم الموالاة..؟ / محمد سالم ولد الداه
الجمعة, 21 أكتوبر 2016 16:48

altالبارحة قطع الرئيس الشك باليقين وأعلن فى حفل ختام الحوار أنه سيحترم الدستور ووضع بذلك حدا نهائيا لموضوع المأمووية الثالثة التى حاول المترنحون وبكل الوسائل أن يجعلوها محورا من محاور الحوار لكن المشاركين من قوى معارضة ومستقلين كانوا لذلك بالمرصاد بهذ الإعلان الصريح والواضح تكون موريتانيا دخلت مرحلة انتقالية جديدة تتطلب مايلى حسب وجهة نظرى

التفاصيل
إليكم عنا !! / الديماني محمد يحي‏ (تدوينة)
الخميس, 20 أكتوبر 2016 15:44

altإلى فلول أنظمة الفساد والإفساد و داعميهم ومن استطاعوا التغرير بهم .. إليكم معشر المتقولين و الوالغين في أعراض الناس من كل تلك الفرق ، لقد قرأت بتمعن ما كتبتم خلال الأيام الماضية عن تداعيات فرحتنا بمقدم أخينا البطل

التفاصيل
أنا مع الحوار / الأستاذ محمدٌ ولد إشدو
الخميس, 06 أكتوبر 2016 15:23

altصدقوني..

لو كانت موريتانيا حبلى بثورة شعبية واعية وقادرة على نسف الظلم والعصف بالفساد، وإعادة الحقوق إلى أصحابها بالعدل، لما فرطتُ في الثورة، ولا اخترت بها بديلا، ولما حاورتُ إلا من أجل تمكينها. ولكن هذا الشرط مفقود. ولا أدل على فقدانه من فشل سياسة الرحيل التي تبنتها بعض فصائل المعارضة خلال فتنة "الربيع العربي" الموءود.

التفاصيل
حوار حتى نهاية الطريق / عبد الرحمن محمد الأمين
الأربعاء, 05 أكتوبر 2016 14:48

altتساءل كثير من المهتمين بالشأن السياسي في الأقطار العربية عن سر هذا الحراك الجماهيري الذي هب فجأة (وهو بالمناسبة لم يكن مفاجئا) رافعا سقف المطالب حد الإطاحة بالعديد من الأنظمة التي ارتأت شعوبها أن الوقت أزف لإحداث الثورة عليها، معيدا إلى الواجهة تلك المطالب المشروعة من حرية وعدالة وديمقراطية، وإن كان لبعض هذه الشعوب ما يبرر ثوراتها نتيجة الظلم والمأساة وسفك المقدرات القومية لها، إلا أن بعض الحراك الثوري فيها أخذ اتجاهات عنيفة شكلت صدمة للطلائع المهتمة بإحداث التغيير الهادئ والسلمي، ما من ريب أن بعض القوى الإسلامية من خلال ماكيناتها الإعلامية ساهمت إلى حد كبير في تجييش مشاعر الكراهية وصبغ الثورات بطابع ديني وأحيانا طائفي ملغية بذلك فكرة الوطن الشامل ومقسمة المواطنين إلى مؤمنين وكفرة أو سنة وشيعة في أحسن الأحوال وهذا بالتأكيد يؤدي إلى متطرفين ليس فقط في صفوف الإسلاميين ولكن في الجانب الآخر الذي يزاد إيمانا بتقلص هامش التفاهم ، مما أثار شكوكا جدية بأن هذه التيارات تُعتبر الديمقراطية وسيلة وليست غاية.

التفاصيل
أختفى المختار السالم...لكنه تركَ أثراً طيباً / عبد الله ولد اتفاغ المختار
الاثنين, 03 أكتوبر 2016 23:16

alt"أثمنُ تذكر الإخوة والأصدقاء للغائب الحاضر في قلوبنا، منذ يوم اختفائه في الثالث من اكتوبر 1996 حيث جمعني به آخر لقاء قبل هذا التاريخ بيومين، وتحديدا في الفاتح من اكتوبر، حين التقينا من دون مواعدة، وتلك عادتنا، في بوحديدة...تجولنا معاً في الخيام المضروبة لحملة برلمانيات 11 اكتوبر، ولم آنس من أخي وصديقي المختار السالم (الصورة) ما يمكن أن أفهم منه كونه مُقدِمٌ على أمر مجهول..

التفاصيل
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>